حقيقة وفاة سجين بالسجن المحلي طنجة

هيئة التحرير
حوادث
هيئة التحرير4 يونيو 2020
حقيقة وفاة سجين بالسجن المحلي طنجة

نفت إدارة السجن المحلي( طنجة 1) صحة خبر عدم إبلاغ عائلة السجين (م.ز)، الذي وافته المنية يوم 03 ماي الماضي، بوفاته إلا بعد مرور شهر عليها، وذلك ردا على المزاعم المنشورة من طرف أحد أقارب السجين الذي كان معتقلا قيد حياته بالسجن المحلي طنجة 1.

وأوضحت إدارة المؤسسة السجنية، في بيان توضيحي، اليوم الخميس، أنه بمجرد وفاة السجين المذكور بالمستشفى العمومي بتاريخ 03 ماي 2020، قامت إدارة السجن المحلي بطنجة في نفس اليوم بتوجيه برقية مستعجلة (تيليغرام) إلى عنوان عائلة الهالك، تخبرهم فيها بوفاته بالمستشفى.

وأكدت الإدارة بأن المزاعم الواردة على لسان الشخص المذكور بكون “العائلة لم تخبر بوفاته إلا بعد مرور شهر عليها”، لا أساس لها من الصحة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!