إضراب عن الطعام … مصير المغاربة العالقين بالعالم

هيئة التحرير7 يونيو 2020
هيئة التحرير
مغاربة العالم
إضراب عن الطعام … مصير المغاربة العالقين بالعالم

عبر جزء من المغاربة العالقين بالعالم عن حزنهم المؤدي إلى اعتصام مفتوح مع إضراب عن الطعام لمدة 24 ساعة أمام السفارة المغربية بباريس، احتجاجا على “تخلي الحكومة عن ملفهم وتركهم عرضة للمجهول”.

وقال هؤلاء الأشخاص : “إن كل هذا بعد انقضاء ثلاثة أشهر على إغلاق الحدود دون التواصل مع العالقين ولا إخبارهم بمصيرهم وتركهم لمواجهة مصيرهم في بلدان أجنبية دون أي مواكبة معنوية أو مادية”.

ويستمر المغاربة العالقون في تحميل الحكومة مسؤولية الوضع الذي يوجدون فيه وما نجم عنه من “تداعيات مأساوية على حياتهم ونفسيتهم ووضعهم المهني والاجتماعي”، موجهين مناشدة للملك من أجل “إنقاذهم وإعطاء أوامره المطاعة لترحيلهم إلى وطنهم”.

ويذكر أن بعض المغاربة العالقين توفوا خلال هذه الأزمة، آخرهم مواطن توفي بالفلبين، “بسبب عدم قدرته على اقتناء الأدوية الضرورية لمرضه المزمن وعدم استجابة القنصلية لنداءاته المتكررة”، ثم قبله “توفيت مواطنة بمليلية المحتلة في ظروف غير إنسانية وأخرى في بريطانيا بسبب الضغط النفسي الذي عانته وآخرون بالجزائر وإسبانيا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: Content is protected !!