شركة “رونو” توقف مشروع توسيع مصانعها بالمغرب ورومانيا وتعتزم إلغاء 15000 وظيفة

هيئة التحرير29 مايو 2020
هيئة التحرير
اقتصاد
شركة “رونو” توقف مشروع توسيع مصانعها بالمغرب ورومانيا وتعتزم إلغاء 15000 وظيفة

من المنتظر أن تقوم شركة رونو الفرنسية العملاقة لصناعة السيارات بإلغاء نحو 15 ألف وظيفة حول العالم، من بينها 4600 في فرنسا، ضمن خطة لخفض التكاليف بقيمة ملياري يورو على مدى ثلاث سنوات، حسبما ذكرت مصادر الخميس.

وستقوم رونو بتعليق الاستثمارات المتعلقة بتوسيع مصانع الشركة في المغرب ورومانيا، وكذلك التقليص من الأنشطة الميكانيكية في تركيا.

وقالت مصادر مطلعة لوكالة “فرانس بريس” إن الشركة شرحت للنقابات مساء الخميس الخطة التي من المقرر اعلانها الجمعة، حيث أن الشركة تأمل إلغاء الوظائف من دون حاجة للتسريح بل من خلال المغادرة الطوعية وإجراءات التشكيلات الداخلية وإعادة تدريب الموظفين.

وستبدأ المشاورات مع ممثلي الموظفين في فرنسا الشهر المقبل. وتواجه صناعة السيارات أزمة وجودية جراء جائحة كوفيد-19 التي تسببت في انخفاض المبيعات حيث أجبرت الحكومات المواطنين على البقاء في منازلهم لإبطاء انتشار الفيروس.

ومع تطبيق الخطة ستنخفض الطاقة الإنتاجية السنوية للشركة عالميا من أربعة ملايين مركبة حاليا الى حوالي 3,3 مليون.

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: Content is protected !!