تسجيل الدخول

تسجيل 333 حالة مؤكدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة

هيئة التحرير
2020-07-02T18:22:17+00:00
مجتمع
هيئة التحرير2 يوليو 2020
تسجيل 333 حالة مؤكدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الخميس، عن تسجيل 333 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، و64 حالة شفاء بالمملكة، ووفاة واحدة إضافية، خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضحت رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية بمديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بالوزارة هند الزين ، في تصريح صحافي ، أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 12 ألفا و969 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات الشفاء التام إلى 9090 حالة تعاف بنسبة شفاء تبلغ 70,1 في المائة، والوفيات إلى 229 بمعدل إماتة بلغ 1,8 في المائة.

وبخصوص التوزيع الجغرافي حسب الجهات، تم تسجيل 125 إصابة جديدة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (81 حالة بطنجة، و28 حالة بالعرائش و13 حالة بتطوان وحالتان بالفحص أنجرة، وحالة واحدة بوزان)، و64 حالة بجهة العيون-الساقية الحمراء (كلها بالعيون)، و60 حالة بجهة فاس-مكناس (59 بفاس، وحالة واحدة بمكناس)، و48 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات (40 بالدار البيضاء، و6 حالات بالمحمدية، وحالة واحدة بمديونة، وحالة واحدة ببرشيد)، و25 حالة بجهة مراكش-آسفي (16 حالة بمراكش و5 حالات بقلعة السراغنة و4 حالات بالحوز)، و6 حالات بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (4 حالات بالقنيطرة، وحالة واحدة بسلا، وحالة واحدة بسيدي قاسم)، و5 حالات بجهة كلميم واد نون (4 حالات بكلميم وحالة واحدة بطانطان)، فيما لم تسجل باقي الجهات أي حالة إصابة جديدة.

وبلغ مجموع عدد الحالات المستبعدة بعد إجراء التحليلات المخبرية اللازمة 702 ألفا و884 حالة، فيما مكنت عملية تتبع المخالطين من تتبع ما مجموعه 68 ألفا و334 شخصا، مازال منهم 12 ألفا و73 تحت المراقبة الصحية. وقد تم اكتشاف 91 في المائة من مجموع الحالات الجديدة عن طريق عملية تتبع المخالطين سواء بالوسط العائلي أو المهني.

أما بخصوص مجموع الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج، فسجلت السيدة الزين أنه يبلغ 3650 حالة، من ضمنها 19 حالة حرجة كلها ذات عوامل اختطار متعلقة بالسن المتقدم أو بأمراض مزمنة أو بهما معا.

وشددت على أن وزارة الصحة تؤكد على ضرورة الالتزام بالاجراءات الاحترازية وعلى رأسها استعمال الأقنعة الواقية، مع غسل اليدين بشكل منتظم و الحرص على نظافة أماكن العمل واحترام إجراءات التطهير، وكذا احترام مسافة الأمان بين العمال، والحرص على التباعد الجسدي داخل أماكن العمل والتهوية الطبيعية بما في ذلك خلال التنقل داخل الورشات وبين المكاتب، والحرص على التهوية الطبيعية لأماكن العمل.

ومن أجل الحفاظ على تطبيق هذه الإجراءاتن تدعو الوزارة المشغلين إلى الحرص على إعلام وتحسيس المأجورين حول المخاطر المرتبطة بهذا الفيروس، وكذا وسائل الحماية المعتمدة باستخدام الدعائم التواصلية المتاحة على موقع وزارة الصحة، مع تأهيل المرافق الصحية بمكان العمل طبقا لمتطلبات النظافة العامة المنصوص عليها في التشريعات الوطنية.

من جهة أخرى، دعت المسؤولة إلى الحرص على عدم الالتحاق بأماكن العمل في حالات ظهور أعراض تنفسية كالحمى والسعال والعطاس قبل التأكد من تشخيص الحالة وعدم ارتباطها بفيروس كورونا المستجد طبقا للإجراءات الجاري بها العمل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.