ترليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي في ساحل العرائش

هيئة التحرير
2020-10-01T16:12:18+00:00
اقتصادمجتمع
هيئة التحرير1 أكتوبر 2020
ترليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي في ساحل العرائش

أعلنت شركة “شاريوت أويل آند غاز” البريطانية أنها قامت بإنهاء دراسات التقييم الإستراتيجي حول الموارد الطاقية المخزّنة في الحقل الغازي الذي يحمل تسمية “أنشوا-1” المتواجد في عرض البحر قبالة العرائش.

وكشفت الشركة البريطانية في بلاغ صحفي لها عن وجود إمكانات كبيرة من الغاز الطبيعي في حقل “أنشوا-1″، حيث عدّلت الشركة توقعاتها الأولية بخصوص موارد الهيدروكربورات القابلة للاستغلال، بعدما حصَرت احتياطي الغاز في 1 تريليون قدم مكعب.

وبناءا على الدراسات الجديدة التي قامت بها الشركة فأصبح بإمكانها زيادة موارد الغاز الطبيعي المكتشفة، إذ توقعت أن يتعدى الاحتياطي في الساحل المغربي واحد تريليون قدم مكعب، بما يمثل زيادة قدرها 148% مقارنة مع التقدير السابق، وتشمل 361 مليار قدم مكعب من الموارد الطبيعية المؤكدة، و690 مليار قدم مكعب من الموارد المحتملة.

وقال قال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للشركة: “فريق العمل بلغ مرحلة جديدة بآفاق واعدة في منطقة ليكسوس، حيث نرمي إلى جلب مشاريع تساهم في التحول الطاقي للمغرب كما أن الموارد الغازية الكائنة في المنطقة ستوفر للمغرب أوراقا قوية على مستوى الحكامة البيئية الدولية”.

وأعلنت شركة “شاريوت أويل آند غاز” إلى إمكانية تطوير الاحتياطات الغازية من أجل تسويقها مستقبلا، كما أضافت أنها تفكر في استغلال البئر البحري “أنشوا-1” بدءا من سنة 2020، بالنظر إلى احتضان المغرب لسوق طاقية متنامية بأسعار ممتازة يمكن أن تكون مشروعا تجاريا ناجحا.

للإشارة تملك الشركة البريطانية 25% من حصة التنقيب بمنطقة “ليكسوس” مقابل 75 في المائة لصالح المكتب الوطني للهيدروكربورات والمعادن.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!