ترامب يرفض الحديث إلى الرئيس الصيني ويهدد بقطع العلاقات

هيئة التحرير14 مايو 2020
هيئة التحرير
دولية
ترامب يرفض الحديث إلى الرئيس الصيني ويهدد بقطع العلاقات

هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس بقطع جميع العلاقات مع الصين بسبب إدارتها لأزمة فيروس كورونا المستجد، مؤكداً أنه لم يعد يريد التحدث إلى رئيسها شي جينبينغ.

وفي مقابلة مع “فوكس بزنس”بثت الخميس، قال ترامب إنه يشعر “بخيبة أمل كبيرة” من موقف بكين ورفض فكرة التحدث مباشرة مع الرئيس شي لتخفيف التوتر.
وأضاف ترامب عبر قناة “فوكس بزنس”: “لدي علاقة جيدة جدا (معه) لكن في الوقت الحالي لا أريد التحدث إليه”.

وعند سؤاله عن التدابير الانتقامية التي قد يتخذها، تهرب من الإجابة لكنه قال بلهجة تنم عن تهديد، “هناك الكثير من الأمور التي يمكن أن نقوم بها. يمكننا قطع كل علاقة” مع الصين.

وتابع “إذا فعلنا ذلك، ماذا سيحدث؟ … سنوفر 500 مليار دولار إذا قطعنا كل علاقة لنا مع الصين”. وقال دونالد ترامب “ما حدث للعالم ولبلدنا أمر محزن للغاية، كل هذه الوفيات. … إنه لأمر محزن للغاية للعديد من الأسر التي عانت كثيرا”.

وأضاف المرشح لولاية ثانية في انتخابات 3 نونبر  والذي جعل من تحسن الاقتصاد ركيزة في حملته: “كان بإمكانهم وقفه (الفيروس) في الصين من حيث أتى. لكن ذلك لم يحدث”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: Content is protected !!