تسجيل الدخول

الولايات المتحدة : عميل في “الإف بي آي” يتعرض للإيقاف .. الخبر الكاذب

2020-06-04T18:24:35+00:00
2020-06-04T18:36:29+00:00
دولية
هيئة التحرير4 يونيو 2020
الولايات المتحدة : عميل في “الإف بي آي” يتعرض للإيقاف .. الخبر الكاذب

في الوقت الذي تعيش فيه الولايات على وقع احتجاجات بعد وفاة جورج فلويد أثناء عملية إيقافه على يد رجال شرطة بيض يوم 25 ماي، عرف فيديو آخر انتشار واسعا منذ غرة بداية شهر يونيو.

وانتشر مقطع مصور يزعم أنه يكشف عن عملية إيقاف عميل أسود للمكتب الفدرالي للتحقيقات “الإف بي أي” على سبيل الخطأ على يد رجال شرطة، انتشار النار في الهشيم في سياق المظاهرات المطالبة بالعدالة بعد وفاة جورج فلويد. لكن الرجل لا ينتمي في الحقيقة للوكالة الشهيرة كما أن الفيديو قديم.

ويبدو الرجل هادئا أثناء تدخينه سيجارة عندما هاجمه شرطيان -التحق بهما شرطي ثالث لاحقا- قبل أن يتم إيقافه في النهاية. ولم يتوقف الرجل عن القول لرجال الشرطة إنهم مخطئون : “أنتم تبدؤون في إيقافي على اعتبار أنني شخص آخر”. وبعد التثبت من محتويات محفظته، أطلق رجال الشرطة سراحه بعد أن اكتشفوا أنهم مخطئون.

وتقول المنشورات التي تداولت هذا الفيديو الذي حظي بملايين المشاهدات، مدعية أنها أضافت تفصيلا مفاجئا، وهو أن رجال الشرطة أوقفوا في الحقيقة ”عميلا في الإف بي آي” وانتبهوا لذلك بعد الاطلاع على “بطاقة العميل”. حتى أن بعض المنشورات خلصت إلى أن طبيعة عمله هي التي “أنقذته”. على الرغم من أنه لم يشر ولو لمرة واحدة في الفيديو إلى الإف بي آي.

يشار إلى أن شرطة مدينة “روتشستر” في تصريح لوكالة رويترز للأنباء أنه “عكس الشائعات، فإن الشخص الذي تم توقيفه لا ينتمي إلى مكتب التحقيقات الفدرالي FBI  وأنه أصر “خلال عملية الإيقاف بأنه ليس الشخص الذي يملك أعوان الشرطة مذكرة إيقاف بشأنه” كما أشارت الشرطة إلى أن الحادث جّد يوم غرة يونيو 2019.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

  • الزعيم

    ههههه ملي هو مشي في جهاز امي علاش خدا ليهم البذاقة المهنية ورويترز زعما لايحاها هكذا

  • عماد الحسني

    ودوك لكارط لي خدا ليهم ؟ 🤔