السلطات تشدد المراقبة وتغلق المحاور الطرقية المؤدية إلى عين الذياب

هيئة التحرير1 يونيو 2020
هيئة التحرير
مجتمع
السلطات تشدد المراقبة وتغلق المحاور الطرقية المؤدية إلى عين الذياب

بدأت السلطات الأمنية في مدينة الدار البيضاء، منذ ليلة أمس الأحد، في تشديد المراقبة الأمنية، على المحاور الطرقية، المؤدية إلى الشريط الساحل “عين الذياب”، خوفا من ظهور بؤر فيروس كورونا جديدة.

هذا وأغلقت بعض المحاور الطرقية القريبة من الكورنيش، أو تم تطويقها بحواجز أمنية مكثفة، تحسبا من إقدام بعض السكان المدينة إلى التوجه نحو البحر، ما يؤدي إلى بروز بؤر جديدة بفيروس كوفيد-19، كما تمت مضاعفة الحواجز الأمنية المذكورة وإجراءات التحقق من الرخص الاستثنائية، والسماح فقط بدخول الساحل المذكور لفائدة الأشخاص الذين يقطنون بالقرب منه.

وتجدر الإشارة إلى أن جهة الدار البيضاء-سطات، سجلت 16 إصابة جديدة خلال 24 ساعة الأخيرة، ليرتفع عددالاجمالي في هذه الجهة إلى 2635، إذ تتصدر فيه المدينة عدد الإصابات بفيروس “كوفيد-19” مقارنة بباقي المدن المغربية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: Content is protected !!