تسجيل الدخول

الرئيس الفرنسي يعلن الانتصار على فيروس كورونا

هيئة التحرير
2020-06-14T23:32:44+00:00
دولية
هيئة التحرير14 يونيو 2020
الرئيس الفرنسي يعلن الانتصار على فيروس كورونا

أشاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد بـ”أول انتصار” على فيروس كورونا المستجد الذي أوقع نحو 30 ألف وفاة في فرنسا، وأعلن تخفيفا إضافيا لتدابير الإغلاق يشمل إعادة فتح المقاهي والمطاعم الباريسية بكامل طاقتها الاستيعابية.

وقال ماكرون في خطاب متلفز إن “مكافحة الوباء لم تنته، لكنني سعيد بهذا الانتصار الأول ضد الفيروس”.

وتابع الرئيس الفرنسي “اعتبارا من الغد، ستصبح كل الأراضي الفرنسية باستثناء مايوت وغوايانا حيث لا يزال الفيروس نشطا (…) ضمن التصنيف الأخضر، ما سيسمح خصوصا بعودة أقوى للعمل وبإعادة فتح المقاهي والمطاعم في +إيل دو فرانس+”، أي منطقة باريس.

وكان قطاع المطاعم قد طالب بإلحاح بالسماح له بالعمل بكامل الطاقة الاستيعابية، علما أن السلطات الفرنسية لم تكن تسمح للمقاهي والمطاعم الباريسية بالعمل إلا في مساحاتها غير المغلقة المخصصة لاستقبال الزبائن في الهواء الطلق.

وقال ماكرون إن إعادة فتح المدارس ستكون إلزامية اعتبارا من 22 يونيو، علما أن خيار استقبال التلاميذ من عدمه كان متروكا للمؤسسات التعليمية على قاعدة الطوعية والقدرة على التقيّد بالتدابير الوقائية الصارمة.

وأعلن الرئيس الفرنسي السماح مجددا بزيارة نزلاء دور المسنّين ومراكز الرعاية الصحية.

وفي خطابه الرابع منذ بداية أزمة فيروس كورونا في مارس، قال ماكرون “ليس هناك ما يدفعنا للخجل من حصيلتنا”، بعدما تعرّضت الحكومة مرارا لانتقادات على خلفية إدارتها للأزمة.

وأكد ماكرون أن الحكومة أنفقت “500 مليار يورو” لمواجهة أزمة فيروس كورونا، مستبعدا زيادة الضرائب لتغطية نفقات مكافحة الازمة.

وقال إن “الرد الوحيد هو ببناء نموذج اقتصادي مستدام وقوي، وزيادة العمل والإنتاجية من اجل عدم الاعتماد على الآخرين”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.