تسجيل الدخول

إيطاليا تقرر فتح حدودها لإنقاد موسمها السياحي

هيئة التحرير
دولية
هيئة التحرير3 يونيو 2020
إيطاليا تقرر فتح حدودها لإنقاد موسمها السياحي

تفتح إيطاليا حدودها الأربعاء في المرحلة الأخيرة من رفع القيود، التي فرضتها روما بسبب جائحة فيروس كورونا. كما سيسمح للإيطاليين بالتحرك من جديد بين المناطق.

ووفق آخر حصيلة رسمية لعدد الوفيات اليومية في البلاد، أعلن عن وفاة 60 شخصاً جراء كوفيد-19 خلال الساعات الـ24 الأخيرة، فيما سجلت 178 إصابة، وهي الحصيلة اليومية الأدنى منذ 26 شباط/فبراير.

وحذر الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا  الثلاثاء من أن الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا المستجد “لم تنته بعد” في إيطاليا، وذلك في كلمة بمناسبة العيد الوطني، مثنياً على “وحدة” بلاده في مواجهة الوباء. وقال ماتاريلا إن “الأزمة لم تنته بعد وعلى المؤسسات كما المواطنين أن يتعاملوا مع نتائجها والصدمات التي تسببت بها”.

واعتبر ماتاريلا، الذي يحتل منصبا فخريا في الجمهورية، أن “إيطاليا أظهرت في هذه الأزمة وجهها الأفضل”، معرباً عن “فخره” ببلده ومثنياً على “الوحدة المعنوية” بين الإيطاليين في مواجهة الفيروس، هذا “العدو الخفي”.  وتعهد بأن تكون روح الوحدة تلك “محركاً للنهضة”.

وفي مؤشر على بدء مرحلة إعادة الإنعاش، أجرى فريق الاستعراض البهلواني في القوات الجوية الإيطالية “السهام ثلاثية الألوان”، عرضاً فوق روما صباح الثلاثاء، ورسمت طائراته ألوان العلم الإيطالي في السماء. وكان الفريق قد أجرى عرضاً مطلع الأسبوع، لتقديم “رسالة أمل ووحدة”، فوق مدن شمال إيطاليا، الأكثر تضرراً من الوباء.

وبدأت إيطاليا تنشيط اقتصادها من جديد وإنعاش قطاع السياحة الأساسي، مع شروعها في رفع العزل منذ مطلع أيار/مايو. وفتحت المتاجر والمقاهي والمطاعم في الهواء الطلق كما غالبية المعالم الأثرية والمواقع السياحية، مثل كاتدرائية القديس بطرس وبومبيي والكولوسيوم وبرج بيزا، وكاتدرائية ميلانو وفلورنسا ومتاحف الفاتيكان وغيرها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.