أرباب المقاهي بالمغرب يخوضون إضرابا وطنيا بسبب قرارات الحكومة

هيئة التحرير
مجتمع
أرباب المقاهي بالمغرب يخوضون إضرابا وطنيا بسبب قرارات الحكومة

أعلنت جمعية أرباب المطاعم والمقاهي بالمغرب، عن خوض إضراب وطني، وذاك ردّا على قرارات الحكومة التي وصفوها “بالمتهورة وغير المبررة”، بعد تمديدها مرة أخرى للإجراءات التي تلزمهم بإغلاق المحلات عند الثامنة مساء.

وبهذا الخصوص، اعتبرت الجمعية خلال بلاغ لها أن قرار التمديد “غير مبرر وتهور حكومي يقود البلاد نحو توتر اجتماعي”، خصوصاً مع تحسن المؤشرات الوبائية.

وعبرت جمعية جمعية أرباب المطاعم والمقاهي بالمغرب، عن “استيائها التام من استخفاف رئيس الحكومة ولجنة اليقظة الوطنية والوزارات المعنية بالقطاع، لخطورة الوضع الذي يعيشه عشرات الآلاف من المهنيين ومئات الآلاف من الأجراء”.

وارتباطا بالموضوع، قررت الجمعية عقد اجتماع لمجلسها الوطني، بحضور ممثلي الفروع على الصعيد الوطني، يوم الأربعاء 17 مارس 2021 للحسم بين قرار شن إضراب وطني أو قرار عدم الامتثال للقرارات الحكومية.

ودعت جميع الفروع الوطنية إلى الاستعداد لكل الخطوات النضالية التي سيقررها المجلس الوطني والتنسيق مع كل الهيئات المهنية التجارية لتوحيد الاشكال النضالية، للرد على التجاهل الحكومي للأوضاع الاجتماعية الخطيرة التي يعيشها المهنيون والأجراء على حد سواء.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!