Ad Space

الـAMDH تنبه إلى مافيا مواعيد “الفيزا” وتحتج لدى الاتحاد الأوروبي

هيئة التحرير19 سبتمبر 2022
هيئة التحرير
الرئيسيةمجتمع
Ad Space
الـAMDH تنبه إلى مافيا مواعيد “الفيزا” وتحتج لدى الاتحاد الأوروبي

قدم المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، احتجاجه الرسمي لدى سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى المغرب، على ما اعتبره “المعاملات المهينة والحاطة بالكرامة من طرف المصالح القنصلية لجل دول الاتحاد الأوروبي بالمغرب مع طالبات وطالبي التأشيرات”.

 

وطالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، سفيرة الاتحاد الأوروبي “بضرورة التدخل لدى هذه الدول قصد وضع حد فوري لهذه الانتهاكات التي تفاقمت حدتها في السنوات الأخيرة”.

 

وأوردت أن “دول الاتحاد الأوربي قلصت بشكل كبير ومفاجئ إمكانيات طلب التأشيرة، بإغلاقها بشكل دوري وتصاعدي، كليا أو جزئيا، منصات الدخول لأخذ المواعيد عبر الشبكة العنكبوتية لدفع طلبات الحصول على التأشيرة، ولم تعد تفتحها إلا لفترات محدودة”.

 

هذا الإغلاق، وفق المصدر ذاته “فسح المجال واسعا لمافيات أصبحت متخصصة في الحصول على المواعيد وبيعها بأثمان خيالية لمواطنات ومواطنين انعدمت لديهن/م كل الإمكانيات لأخذ مواعيد في ظروف مساعدة وآمنة”.

 

مما عمق من جسامة هذه الانتهاكات، حسب الجمعية “أن هذه الدول فوتت لشركات وسيطة مهمة تسلم الملفات من طالبات وطالبي التأشيرة وتقديمها للسلطات المختصة مقابل مبالغ مالية يؤديها المواطنون والمواطنات دون منحهم/ن أية ضمانات أو تطمينات بأنهم/ن سيحصلون على التأشيرة”.

 

ومن مظاهر هذه الانتهاكات، أيضا، يردف المصدر ذاته، أن “السلطات المختصة التابعة لسفارات وقنصليات دول الاتحاد الأوروبي، لا تعلل، بشكل مقنع، أسباب الرفض المتزايد لطلبات التأشيرة، ولا تعيد للمواطنات والمواطنين الذين رفضت طلباتهن/م الأموال التي دفعوها من أجلها، مما يعتبر استخلاصا غير مستحق لتلك الأموال، ليس له ما يبرره، خاصة في غياب تقديم الخدمة المطلوبة”.

 

وأشار المصدر ذاته، إلى أن “العديد من دول الاتحاد الأوروبي التي صدقت على مجمل الاتفاقيات والعهود الدولية لحقوق الإنسان، ملزمة أمام المنتظم الدولي باحترام تعهداتها الدولية وإعمال مقتضيات تلك الاتفاقيات والعهود عبر إدماجها في مجمل سياساتها العمومية”.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

الاخبار العاجلة
error: Content is protected !!