على طريقة فلويد.. مقتل لاجئة على يد الشرطة في المكسيك

هيئة التحرير
2021-03-31T20:59:05+00:00
الرئيسيةدولية
هيئة التحرير31 مارس 2021
على طريقة فلويد.. مقتل لاجئة على يد الشرطة في المكسيك

أثار مقتل لاجئة من السلفادور على يد الشرطة في مدينة تولوم بالمكسيك، ردود فعل غاضبة وإدانة دولية، وذلك بعد أن جثا شرطي بركبته على ظهرها إلى أن فارقت الحياة يوم السبت الماضي.

وتعقيبا على الحادث، قالت السلطات المحلية في المكسيك أن سبب وفاة فيكتوريا هو كسر في العمود الفقري، مؤكدة أنه تم القبض على أربعة ضباط لصلتهم بعملية القتل، فيما أعلن رئيس بلدية تولوم فيكتور ماس في أنه “تمت إقالة رئيس شرطة المدينة من منصبه”.

ويأتي هذا في وقت تستضيف فيه المكسيك بين 29 و31 مارس، منتدى “جيل المساواة” وهو التجمع العالمي من أجل المساواة بين الجنسين الذي تنظمه الأمم المتحدة للمرأة، وتتولى رئاسته المشتركة كل من فرنسا والمكسيك.

هذا وأعادت حادثة مقتل فيكتوريا إسبيرانزا سالازار إلى الأذهان، حادثة مقتل الأميركي من أصل أفريقي جورج فلويد، بعد أن ضغط شرطي على رقبته حتى الموت في ولاية مينيسوتا الأميركية في 25 مايو 2020.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!