القضاء يقول كلمته في قضية “مولات الخمار”

هيئة التحرير
حوادث
هيئة التحرير15 يناير 2021
القضاء يقول كلمته في قضية “مولات الخمار”

أدانت المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان، الفتاة “ضحية” الفيديو “الإباحي” رفقة شاب بتطوان، الذي انتشر انتشار النار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي في الأيام القليلة الماضية، بالتهم الموجهة إليها.

وقضت ابتدائية تطوان في حق الفتاة بالحبس النافذ لشهر واحد، وذلك بعدما تم تمتيعها بظروف التخفيف.

وكانت النيابة العامة المختصة بتطوان، قد قررت إيداع الفتاة “المحجبة” التي ظهرت في شريط ڤيديو وهي تمارس الجنس الفموي مع شريكها السجن المحلي “الصومال” بتطوان رهن الحبس الاحتياطي، في انتظار إحالتها وأوراق ملف القضية على الغرفة الجنحية اليوم الخميس، 14 يناير.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بتطوان، قد أوقفت الفتاة، و يتعلق الأمر بسيدة عشرينية مطلقة، ولها طفلين، وشاب من مدينة تطوان، تم اعتقالها بعدما أصدرت النيابة العامة تعليمات للبحث في حيثيات وظروف تسجيل الفيديو، بينما ما زال البحث جاريا على شريكها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!