تسجيل الدخول

“السجون” تمنح ترقية إستثنائية لضحية جريمة القتل بسجن تيفلت

هيئة التحرير
الرئيسيةحوادث
هيئة التحرير29 أكتوبر 2020
“السجون” تمنح ترقية إستثنائية لضحية جريمة القتل بسجن تيفلت

كشفت المندوبية العامة لإدارة السجونوإعادت الإدماج، عن قرارها بمنح ترقية استثنائية للفقيد، ضحية واقعة السجن المحلي تيفلت 2 عشية الثلاثاء 27 أكتوبر الحالي، إلى جانب الموظفين المصابين، عرفانا لهم بالتضحيات الجسيمة والحس المهني العالي الذي أبانوا عنه خلال مزاولة مهامهم.

واستنكرت المندوبية بشدة الاعتداءات التي تطال موظفيها، الذين يؤدون مهامهم الأمنية والإصلاحية بكل تفان وإخلاص ونكران للذات، في ظل ظروف عمل استثنائية وخاصة، مجددة التأكيد على وقوفها الدائم بجانب موظفيها، في مثل هذه الحالات، وبأنها لن تدخر جهدا في التصدي للاعتداءات على الموظفين، وتوفير الحماية القانونية وتقديم كل أشكال الدعم والمؤازرة لهم.

ودعت المندوبية في بيان لها، كافة الموظفات والموظفين إلى مواصلة أداء مهامهم بكل تفان ومسؤولية وعدم التوان في تلبية نداء الواجب الوطني.

ومن جهة أخرى، قررت جمعية التكافل الاجتماعي لموظفي المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الادماج، التتكفل بصرف دعم مادي شهري لأرملة وأبناء الفقيد، وستعمل على منحهم مختلف المساعدات الاجتماعية لضمان السكن والعيش الكريم، والتخفيف من وطأة هذا المصاب الجلل الذي ألم بأسرة المندوبية العامة.

هذا وقد شهد السجن المحلي تيفلت 2، عشية الثلاثاء 27 أكتوبر 2020، حادثا مفجعا راح ضحيته الموظف المسمى قيد حياته الحبيب هراس، وإصابة ثلاث موظفين بجروح نتيجة، اعتداء من طرف سجين متابع في قضايا التطرف والإرهاب، والذي قام باحتجاز شهيد الواجب الوطني داخل الزنزانة وتعريضه للضرب والجرح نتج عنه وفاة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.