الاستخبارات الألمانية تبحث عن قراصنة للمعلوميات من أجل توظيفهم

هيئة التحرير
دوليةمنوعات
الاستخبارات الألمانية تبحث عن قراصنة للمعلوميات من أجل توظيفهم
لمكافحة التهديدات الدولية تسعى وكالة الاستخبارات الألمانية البحث عن قراصنة عبر حملة غير اعتيادية. فما هي أوجه هذه الحملة التي تهدف إلى الحصول على الموظفين المناسبين.
تسعى وكالة الاستخبارات الخارجية الألمانية عبر حملة غير اعتيادية إلى العثور على قراصنة إلكترونيين لمكافحة التهديدات الدولية. وتحت هاشتاغ „Ifollowtheglitchkarnickel”، تحاول المخابرات الخارجية الألمانية الوصول إلى ساحة القراصنة على الإنترنت مباشرة.
 
وقال رئيس الاستخبارات، برونو كال، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية في برلين: « علينا أن نتحدث بلغة أولئك المهتمين بالعمل معنا ».
 
وأضاف كال: « يتدافع الجميع بحثا عن متخصصين لديهم خبرة في هذا المجال »، موضحا أن الفضاء الإلكتروني لا يوفر فرصا فحسب، بل أيضا مخاطر.
 
وقال: « يجب أن تدرك وكالة الاستخبارات الألمانية هذه المخاطر وتساعد على تجنبها »، موضحا أن هذا يتطلب الموظفين المناسبين.
 
ويحاول قراصنة الاستخبارات الألمانية الحصول على معلومات لصالح الحكومة الألمانية من مجالات مثل الإرهاب الدولي، ونشر أسلحة الدمار الشامل، والإتجار بالبشر، والجريمة المنظمة، والتجسس الصناعي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!