أمريكا تتهم الصين بقرصنة أبحاثها بخصوص كورونا

هيئة التحرير
دولية
هيئة التحرير22 يوليو 2020
أمريكا تتهم الصين بقرصنة أبحاثها بخصوص كورونا

أعلنت وزارة العدل الأمريكية، الثلاثاء، عن توجيه اتهام الى صينيين اثنين بشن سلسلة هجمات إلكترونية استهدفت أساسا شركات تجري أبحاثا للتوصل الى لقاح ضد وباء كورونا.

وذكر جون ديمرز، المكلف قضايا الأمن القومي في الوزارة، في مؤتمر صحفي، أن « هذين القرصانين كانا يعملان مع وزارة أمن الدولة الصينية ».

وتابع أنه هذه الهجمات، وإلى جانب شركات في عشر دول غربية منها أستراليا وبريطانيا وبلجيكا، استهدف أيضا « منظمات غير حكومية ورجال دين وناشطين دفاعا عن حقوق الانسان في الولايات المتحدة والصين وهونغ كونغ ».

وتشير السلطات الأمريكية إلى أن لي شياو يو (34 عاما) ودونغ جيازهي (33 عاما) تعارفا أثناء دراسة الهندسة وسرقا أسرارا صناعية تقدر بمئات ملايين الدولارات طوال عقد.

ومؤخرا هاجما شركات في كاليفورنيا كانت تعمل على تطوير لقاحات وعلاجات وفحوص لكشف الإصابة بفيروس كورونا المستجد، حسب المدعي الفدرالي المكلف الملف وليام هايسلوب.

وأضاف أن الرجلين اللذين لم يعتقلا وهما في الصين، كانا ينشطان لحسابهما وأيضا « لصالح الحكومة الصينية ».

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!